عاصمة البلاد تتعرض لتفجير وإصابة ضابطي شرطة(صور)

الداخلية تعلن عن تصفية أحد المنفذين

تداولت العديد من وسائل الإعلام التركية صور السيارة التي حملت على متنها منفذو التفجير التي أصاب عاصمة البلاد “أنقرة” يوم أمس.

وأظهرت الصور المرفقة تعرض السيارة لأضرار بسيطة وذلك لأن الانتحاري فجّر نفسه بعد الخروج منها متجها نحو مدخل المديرية العامة للأمن، بوزارة الشؤون الداخلية التركية، في حين صُفي العنصر الثاني خارجها أيضاً، حسبما أظهر فيديو مرفق سجلته كاميرات المراقبة القريبة من الموقع.

 

وكشف وزير الداخلية التركي “علي ييرلي كايا” في تعليق على صفحته في منصة “X” عقب الهجوم الإرهابي، أن ضابطي الشرطة اللذين أصيبا في الهجوم يتلقيان العلاج وإصابتهما ليست خطيرة، مؤكدا أن بلاده مستمرة بكل تصميم في مكافحة الإرهاب ومن يتعاون معه.

وفتحت السلطات التركية تحقيقا قضائيا بالهجوم وأصدرت أمراً بمنع البث والنشر بخصوص الهجوم.

وكان وزير الداخلية التركي أعلن في وقت سابق عن تعرض مدخل المديرية العامة للأمن في الوزارة لهجوم إرهابي نفذه عنصران أحدهما فجر نفسه، والثاني تم القضاء عليه.

Exit mobile version