منوعات

ظاهرة طلاق الكبار “كارثة” ..مستشار في شؤون الأسرة يوضح أسبابها !

سيريالايف- قال المستشار في شؤون الأسرة المحامي”فهد سعد الدين”، أن ظاهرة “طلاق الكبار” قد إنتشرت بشكل كبير في الآونة الأخيرة،مشبهاً إياها بال”كارثة”،وذلك خلال حديث له إذاعة “ميلودي” المحلية.

وأضاف “هناك انتشار لهذه الحالات وأحياناً تصل مدة الزواج خمسين سنة، ليقرر أحد الزوجين إنهاء الزواج رغم طول فترة الزواج”.

وعن أسباب الطلاق ،أوضح” سعد الدين ” أنها تعود إلى تصفية الحسابات، والاستقواء بالأولاد،وإهمال الزوجين لبعضهما، فيما سابقاً كان هناك تقدير للعشرة، وتمسك أكبر بالأسرة والتزام أكبر بالمحافظة عليها فيما الآن لتم تعد هذه القيم موجودة.

كما أشار المحامي”سعد الدين” أنه من الغلط تحديد نسبة الطلاق، بل يجب مقارنتها بمعدلات الزواج”، معتبرا أن السبب الأول والأبرز لحالات الطلاق هو انعدام المسؤولية وعدم القدرة على تحملها مادياً ولا مجتمعيا فضلاً عن غياب التأهيل.

الجدير بالذكر أن نسبة العنوسة في سورية باتت قرب ال70%،وذلك وفق إحصائيات أصدرتها وزارة الشؤون الاجتماعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى