صلاح يمتنع عن الاحتفال والعلم الفلسطيني يزين مدرجات “الانفيلد”

بعد أيام من نشره فيديو يطالب بإدخال المساعدات

زيّن العلم الفلسطيني ملعب “انفيلد” وذلك خلال لقاء “ديربي الميرسيسايد” الذي احتضنه معقل “الريدز” يوم أمس، ويأتي ذلك تزامناً مع قصف قوات الاحتلال الإسرائيلي قطاع غزة، وموجة تظاهرات عمت مدينة ليفربول والعاصمة لندن، رفضاً لسياسة الإبادة الجماعية بحق أهالي القطاع.

وامتنع مهاجم ليفربول المصري محمد صلاح عن الاحتفال بطريقة صاخبة بهدفي فوز فريقه الذي سجلهما، بعد أيام من نشره فيديو، دعا فيه إلى “وقف المجازر” و”إدخال المساعدات الإنسانية فورا” إلى قطاع غزة.

انتقادات عدة طالت النجم المصري لتأخره عن نشر صورة يتعاطف مع الشعب الفلسطيني أو يدين جرائم قوات الاحتلال، وذلك خلافاً لما فعله مواطنه لاعب ارسنال “محمد النني” الذي أبدا تعاطفه في الأيام الأولى لشن قوات الاحتلال غاراتها على القطاع.

يذكر أن صلاح تكفل بتسجيل هدفي ليفربول في الدقيقتين 75 من ركلة جزاء، و”90+ 3″ بعد هجمة مرتدة سريعة قادها المهاجم الأوروغوياني داروين نونيز قبل أن يمنح كرة على طبق من ذهب للمصري الذي وضعه بلمسة واحدة في الشباك.

Exit mobile version