“المقداد” و “أكبري” يدينان العدوان الذي استهدف مبنى القنصلية الإيرانية بدمشق

 

سيريالايف- أدان وزير الخارجية والمغتربين الدكتور “فيصل المقداد” الاعتداء الإرهابي الشنيع الذي استهدف مبنى القنصلية الإيرانية بدمشق وأدى إلى استشهاد عدد من الأبرياء.

وقال “المقداد” خلاله لقاؤه السفير الإيراني “حسين أكبري” في دمشق : الكيان العنصري الصهيوني هو رمز للإرهاب في العالم، وندين بقوة هذا الاعتداء الإرهابي الشنيع الذي استهدف مبنى القنصلية الإيرانية بدمشق وأدى إلى استشهاد عدد من الأبرياء.

وأكد الوزير “المقداد” أن كيان الاحتلال الإسرائيلي لن يستطيع التأثير على العلاقات التي تربط بين إيران وسورية.

بدوره أكد سفير إيران في دمشق “حسين أكبري” أن الاعتداء الإسرائيلي على القنصلية الإيرانية يعكس حقيقة الكيان الصهيوني الذي لا يعترف بأي قوانين دولية ويقوم بكل شيء مناف للإنسانية لتحقيق ما يريد.

Exit mobile version