“فقر دم و بدانة” في المدارس السورية…الصحة المدرسية : سورية كغيرها من دول حوض المتوسط والنتائج مماثلة

 

سيريالايف-كشفت مديرة الصحة المدرسية “د.هتون الطواشي” أن المسح الغذائي الأخير الذي أجري في العام الماضي من قبل الصحة المدرسية بالتعاون بين وزارة التربية والصحة، تبيّن أن النتائج مماثلة للنتائج العالمية في دول حوض المتوسط.

وبينت الطواشي أن النتائج سجلت 17% نسبة فقر الدم بعوز الحديد، و18% حالات البدانة، وهي أعلى من الدول المجاورة، لافتةً إلى أنها مؤشر على أن الغذاء الذي يتناوله الأطفال غير متوازن ويعتمد على النشويات والحلويات، والمقبلات الغذائية، إلى جانب أن الأعمار الأكبر نسبة البدانة فيها أكثر.

وحول تسجيل حالات ذات الرئة في مدارس حمص، نفت مديرة الصحة المدرسية تسجيل أي حالة، مشيرةً إلى أن الحالات المنتشرة هي إصابات بإنتانات تنفسية اعتيادية تحصل في هذا الوقت من العام.

وذكرت ‘د.الطواشي” أن أعداد الإصابات وشدتها لم تختلف عن العام الماضي، وشملت ترفع حروري، صداع، سيلان أنفي، وسعال قد يطول في بعض الحالات، بحسب شدة الإصابة، مؤكدةً أن حملة التلقيح المدرسي مستمرة في جميع المحافظات.

Exit mobile version