سورية والصين تبحثان سبل التعاون والتطوير في مجالات التدريب وتبادل الخبرات

سيريالايف-بحث وزير الشؤون الاجتماعية والعمل ”لؤي المنجد” مع سفير جمهورية الصين الشعبية بدمشق “شي هونغوي” آفاق التعاون المشتركة وسبل تطويرها في مجالات التدريب وتبادل الخبرات بالمشاريع والبرامج المرتبطة بعمل الوزارة.

وأكد الوزير “المنجد” أهمية التجربة الصينية الناجحة في إدارة العديد من الملفات المرتبطة بالمجالات الاجتماعية، موضحاً رغبة الوزارة بالاستفادة من ذلك فيما يتعلق بالتدريب وإدارة المنظومة الاجتماعية وتجارب الصين الناجحة في موضوع الريف والمدينة، إضافة إلى السعي لتأسيس قاعدة اجتماعية معرفية تؤهل لشراكة اجتماعية واقتصادية صينية سورية حقيقية.

وأشار ”المنجد” إلى العلاقات المتميزة والتاريخية بين سورية والصين حكومة وشعباً، منوهاً بمواقف الصين الداعمة لسورية على مدار السنوات الماضية والمساعدات التي قدمتها للشعب السوري سواء خلال فترة الحرب أو كارثة الزلزال الذي ضرب البلاد في شباط الماضي.

من جانبه، أعرب السفير الصيني بدمشق عن تقديره للمواقف السورية الداعمة دائماً للقضايا الصينية، مؤكداً حرص الحكومة الصينية على تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في أي مجال وبما يسهم بالارتقاء بالعلاقات الاقتصادية بين البلدين الصديقين.

Exit mobile version