تمت مناقشة التطورات الأخيرة بالمنطقة…”صباغ” يلتقي الوفد الايراني في أستانا

 

سيريالايف-التقى نائب وزير الخارجية والمغتربين “بسام صباغ” في العاصمة الكازاخية أستانا بعد ظهر اليوم بالسيد “علي أصغر خاجي” كبير مساعدي وزير الخارجية الإيراني للشؤون السياسية الخاصة والوفد المرافق له، واستعرض الجانبان الموضوعات المدرجة على جدول أعمال الاجتماع الـ 21 حول سورية التي تعقد بصيغة أستانا.

وناقش الجانبان خلال اللقاء، التطورات الأخيرة في المنطقة، خاصة في ظل التصعيد الإسرائيلي الخطير المتمثل في استمرار العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني، والاعتداءات المتكررة على الأراضي السورية.

و أكد الجانبان أهمية ضمان احترام سيادة سورية واستقلالها ووحدة وسلامة أراضيها، والعمل المشترك على مكافحة الإرهاب بكل أشكاله ومسمياته، ودعم ملكية السوريين للحوار السياسي فيما بينهم، وبدون أي تدخل خارجي.

كما التقى “صباغ” ينائبة المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سورية السيدة ” نجاة رشدي” ، حيث شدد على ضرورة إدانة الأمم المتحدة للاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على الأراضي السورية، والرفع الفوري للتدابير القسرية أحادية الجانب التي تفرضها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي على الشعب السوري، والتي تخلف معاناة إنسانية كبيرة على جميع مناحي حياتهم اليومية.

وتطرق الحديث بين الجانبان إلى التعاون بين الحكومة السورية والأمم المتحدة في مجالات إدخال المساعدات الإنسانية للمدنيين السوريين، وجهود تسهيل عودة اللاجئين، بالإضافة إلى الجوانب التي تندرج ضمن ولاية المبعوث الخاص في تيسير حوار سوري- سوري.

Exit mobile version