سورية والعالم

الصين الوجود الامريكي في سورية غير شرعي

سيريالايف -أكدت جمهورية الصين على وجوب احترام السيادة الوطنية لسورية ووحدة أراضيها ، وضرورة إنهاء الوجود العسكري الأجنبي غير الشرعي على أراضيها ونهبه لمواردها.

و قال “تشانغ جيون” مندوب الصين الدائم لدى الأمم المتحدة ” أن احترام السيادة الوطنية للدول ووحدة أراضيها مبدأ مهم ومكرس في ميثاق الأمم المتحدة وحجر زاوية في العلاقات الدولية ، و ينبغي ألا تكون أحكام ميثاق الأمم المتحدة مجرد اقتباسات للتشدق بالألفاظ ، فهي ليست اختيارية أو خاضعة للتطبيق الانتقائي ، وهي بالتأكيد لا تصلح لسوء التفسير أو التطبيق”.

وحول العمليات العسكرية الأمريكية شرق سورية،أوضح “تشانغ” أن هذه العمليات غير شرعية وتشكل انتهاكاً لسيادة ووحدة الأراضي السورية ، مشدداً على وجوب أن ينتهي الوجود غير القانوني للقوات الأجنبية في سورية.

وأكد المندوب الصيني أن الطريق الوحيد للحل السياسي يكمن في السماح للشعب السوري بأن يقرر مستقبل بلاده بنفسه دون أي تدخل خارجي.

كما أشار إلى أن الإجراءات القسرية أحادية الجانب المفروضة على سورية من قبل الغرب عطلت لفترة طويلة شرايين الحياة للانتعاش الاقتصادي والتنمية في البلاد ، وأن أعمال السرقة والنهب للموارد الحيوية في سورية تسببت في أضرار لا تحصى للشعب السوري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى