اختبار روبوتات قتالية مزودة بتقنيات الذكاء الاصطناعي

ستمكنها من العمل في الظروف التي يصعب على الجنود التواجد فيها

يعمل الخبراء في روسيا على اختبار “روبوتين “عسكريين جديدين، من المخطط تزويدهما مستقبلاً بتقنيات الذكاء الاصطناعي.

وأشارت صحيفة “روسيسكايا غازيتا” إلى تمكن الخبراء في معهد “أومسك” لهندسة المركبات والمدرعات من تطوير روبوتين جديدين للأغراض العسكرية، وجرى اختبارهما في أحد المواقع بضواحي موسكو.

وتبعا للصحيفة فإن أحد الروبوتين حصل على منصة تتحرك على جنازير، أما الروبوت الثاني فأتى على شكل عربة مدولبة، ويمكن التحكم بكليهما عن بعد، كما من المخطط أن يزودا مستقبلاً بمعدات رؤية واستطلاع وتقنيات تعتمد على الذكاء الاصطناعي.

وحول الموضوع كتبت صحيفة “كراسنايا زفيزدا” الروسية: “بناء على نتائج الاختبارات تقرر إدخال تعديلات على الروبوتين في مجمع ERA الروسي لابتكار العسكري، وسيطور المهندسون هناك أنظمة الاتصالات في الروبوتين لتحسين جودتهما واستقرارهما، كما أن التقنيات التي ستحصل عليها هذه الروبوتات ستمكنها من العمل في الظروف القتالية التي يصعب على الجنود التواجد فيها”.

وكانت صحيفة “روسيسكايا غازيا” أشارت إلى أن معهد “أومسك” لهندسة المركبات والمدرعات يعمل على مشاريع لتطوير روبوتات عسكرية قادرة على تنفيذ المهام القتالية بدلاً من الجنود، وذكرت أن روبوتي “أوميتش” و”وبوليغون-1 إم” اللذين طورهما المعهد حصلا على أعلى تقييم في مسابقة “مخترع العام” الروسية سنة 2023.

المصدر: روسيسكايا غازيتا، روسيا اليوم.

Exit mobile version