الخميس 2019-10-10 18:49:28 منوعات
"خوري" تؤكد تعرضها للتحرش من قبل والدها وتتحدث عن تفاصيل جريئة
عارضة الأزياء السورية تعزي سبب أخطاءها لصغر سنها وتعتبر ظهورها "عادي"
سيريالايف

اعتبرت عارضة الأزياء المثيرة للجدل "نجوى إبراهيم خليق الله" أو المعروفة ب"انجي خوري" أنها ضحية والدها الذي تحرش بها مراراً حين كانت في سن 14.

وأثارت مقابلة "خوري" في برنامج "أنا هيك" مع الإعلامي نيشان جدلاً واسعاً، خاصة بعد الجرأة التي بدرت من قبل عارضة الأزياء، وحديثها عن تفاصيل دقيقة من حياتها الشخصية.

ودافعت "خوري" عن ظهورها على انستغرام واصفة إياه بالعادي، وعزت الأخطاء التي ارتكبتها خلال ظهورها الأول إلى صغر سنها وعدم وجود من يرشدها.

وأشارت إلى الأزمة النفسية التي تعيشها، مستعرضةً طفولتها والقسوة التي عاشتها في حياتها، وضرب والدها لها، مبينة أنها عاشت ظروفاً صعبة وتكره والدها جداً، وبيّنت أنها غير مسجلة على اسم والدتها وإنما على اسم “زوجة أبيها.

وتحدثت عن أغنية "بدنا نولع الجو” التي اشترتها وأدتها، ومن ثم بيعت الأغنية للمغنية “نانسي عجرم” وأخذت الأغنية منها وعجزت عن الحصول على حقها رغم أن معها الثبوتيات.

وردت على اتهاماتها بأنها رخيصة قالت، إذا كنت رخيصة ونص “…” حكيوني، مشيرةً إلى أن برامج عدة اتصلت بها، وأن أولئك الذين ينتقدونها عندما يرونها يقتربون منها ليتصوروا معها.

وقالت: "أنا لم أدرس وأتعلم وانظلمت وتعذبت في حياتي، وليس لدي أهل، وأريد الشهرة"، مبينةً أن معظم الفنانين بدأوا بنفس طريقتها.

ظهور “خوري” تحول إلى ثورة على السوشيل ميديا خصوصاً في المجموعات المخصصة للذكور، وأصبحت حديث الساعة، نشر مقاطع من اللقاء، وبعض المجموعات بثت اللقاء مباشر.

يذكر أن خوري تحصد عشرات آلاف المشاهدات على انستغرام يومياً، ويتابعها جمهور من مختلف الوطن العربي ومن “الجنسين”، كما أثارت جدلاً واسعاً خلال الفترة الماضية بسبب الخلاف مع عارضة الأزياء "قمر" إلى جانب ظهورها "شبه العاري" على مواقع التواصل".

جميع الحقوق محفوظة لموقع   سيريالايف - أخبار سورية SYRIA NEWS © 2006 - 2021